أمن حماس يعتقل مدير عام تلفزيون فلسطين وعشرات الصحفيين

غزة (17/2/2019)  اعتقل أمن حماس بغزة  مدير عام هيئة الإذاعة والتلفزيون مساء أمس السبت رأفت القدرة من منزله بمدينة رفح  وعشرات الصحفيين خلال مسيرات سلمية نظمت بعدة مناطق في قطاع غزة للمطالبة بتحسين الأوضاع الحياتية ، بدعوة من "الحراك الشبابي.

أدانت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، اعتقال أمن حماس مدير عام الهيئة العامة في المحافظات الجنوبية رأفت القدرة من منزله في غزة، واصفة هذه بالجريمة ، وتجاوز لكل الخطوط الحمراء، وطالبت الهيئة، في بيان لها، بالإفراج الفوري عن القدرة، وعن كافة المعتقلين، وتحديدا الصحفيين.

وقامت الأجهزة الأمنية خلال المسيرات بتحطيم هواتف ومعدات كل من الصحافيين والنشطاء الذين قاموا بتصوير القمع، إلا أن عشرات الصور ومقاطع الفيديو ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، ما أشعل موجة من الغضب والسخط تجاه حركة حماس التي تسيرّ الشؤون الحكومية في القطاع.

واعتدت أجهزة الأمن بالضرب المبرح على الصحافي أسامة الكحلوت بعد اقتحام منزله في دير البلح وتدمير محتوياته بشكل كامل واعتقاله ، ثم الاعتداء على جميل سرحان مدير الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان بالضرب على رأسه، وكذلك الصحافي محمد اللوح مراسل إذاعة صوت الشعب ، والصحفية  طيف البحيصي مراسلة وكالة شرق تم الاعتداء عليها وكسر يده اليمنى.

بدورها، عبرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، عن إدانتها ما وصفته "مواصلة الأجهزة الأمنية في قطاع غزة اعتداءاتها وقمعها الوحشي للصحفيين والمتظاهرين المطالبة بتحسين الأوضاع الحياتية ".

وقالت النقابة ، في بيان صحفي إنها "تعتبر ما يجري يعكس سلوكا بوليسيا في التعامل مع نبض الشارع، ويشيطن عمل الصحفيين الذين يغطون بمهنية مجريات الأحداث، وطالبت أجهزة حماس الإفراج مدير عام الإذاعة والتلفزيون رأفت القدوة والصحفيين أسامة الكحلوت ، معين محسن ، فهد الخالدي ، ومعين فرج الله ‘ ايهاب فسفوس ،ووقف استدعاء الصحفيين على خلفية عملهم الإعلامي.

وأكد سلامة معروف رئيس المكتب الإعلامي الحكومي بغزة  بالوقوف إلى جانب حق الصحفيين في التغطية الإعلامية وحرية العمل، وعدم القبول بأي اعتداء يمسهم على خلفية العمل المهني من أي جهة كانت، وأشار إلي إنهاء غالبية الإشكاليات التي جرت مع صحفيين وإخلاء سبيلهم، ووعد بإنهاء البقية خلال ساعات القادمة  .

من جانبه حث مركز غزة لحرية الإعلام  وزارة الداخلية في قطاع غزة بإصدار الأوامر للشرطة والأمن بوقف الاعتداء على الصحفيين وناشطي حقوق الإنسان وإخلاء سبيل المحتجزين فورا باعتبارهم يؤدون واجبهم المهني في تحسس نبض الناس وتغطية فعاليات المتظاهرين المطالبين بتحسين ظروف حياتهم المعيشية .

ـــــــــــــــــــــــــ

ع ع/