إزالة الصورة من الطباعة

"دعم الصحفيين": الاحتلال يواصل التحريض ومحاربة المحتوى الفلسطيني

غزة ( 7/2/2019) قالت لجنة دعم الصحفيين إنه في الوقت الذي يحتفي العالم باليوم العالمي للإنترنت الآمن لهذا العام، يحاول الاحتلال الإسرائيلي بث خطاب الكراهية والتحريض والعنصرية، خلال الدعاية الانتخابية غير المسبوقة وتتنافس على قتل الفلسطينيين أكثر بالتزامن مع الانتخابات الاسرائيلية.

وذكرت لجنة دعم الصحفيين، في تصريح لها  أنه وفي إطار ملاحقة الاحتلال الإسرائيلي وبالتعاون مع مواقع التواصل الاجتماعي للمحتوى الفلسطيني، حذفتشركة انستجرام أمس الاثنين، عبر تطبيقهاحساب الصحفي حسن اصليح بحجة انتهاك الخصوصية والذي بلغ عدد متابعيه 70 الف شخص.

وأوضحت اللجنة أن تقريرها خلال شهر يناير 2019 المنصرم، سجل 3حالات حظر وحذف لحسابات ومواقع فلسطينية، وذلكفي اطار محاربة المحتوي الفلسطيني.

وقالت: "حذفت إدارة الفيس بوك صفحة فلسطين بوست للمرة الثانية على التوالي، كما حظرت صفحة الناشط الفلسطيني رضوان الأخرس".

وكانت اللجنة رصدت خلال العام الماضي أكثر من 104 حالات من الانتهاكات ضد المحتوى الفلسطيني، موضحة أن الاحتلال تمادى في ضغوطاته على إدارة الفيس بوك، وأغلق وحظر وحذف وحجب العديد من المؤسسات الإعلامية والمواقع الالكترونية والمشرفون عليها، كان منها صفحة قناة فلسطين اليوم الإخبارية، وصفحة الرسالة للإعلام، وصفحة وكالة الرأي الفلسطينية، وصفحة فضائية الأقصى.

ودعت اللجنة الاتحاد الدولي للصحافيين للتحرك لدى برلمان العالم الحر لـوقف الهجمة والاعتداءات الممنهجة التي يشنها الاحتلال على المحتوى الفلسطيني، والذي يبيح جرائمالاحتلال دون فضحها ونشرها وتوفير الحماية لها متهرباً من القوانين الدولية خاصة قانونر(2222) الداعي لتوفير حماية للصحافيين والرافض لمنع افلاتهم من العقاب.

وطالبت اللجنة الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية ذات العلاقة بحرية العمل الصحافي، بإبداء رأيها وممارسة الضغوط على الاحتلال لإلزامه بمواءمة قوانينه بما يتفق مع الشرائع والمواثيق الدولية، وعدم المس بحرية العمل الصحافي.

ويصادف اليوم العالمي للإنترنت الآمن   5/2/2019تحت شعار "معاً من أجل إنترنت أفضل".

ـــــــــــــــــــــــــ

ع ع/