إزالة الصورة من الطباعة

الدكتور والاعلامي نشأت الأقطش يقدم استقالته من رئاسة دائرة الإعلام بجامعة بيرزيت

رام الله (6/5/2019) أعلن الأكاديمي الإعلامي الفلسطيني دكتور نشأت الاقطش انه قدم استقالته من منصبه كرئيس للدائرة الإعلامية في جامعة بيرزيت خشية من تفاقم الجدل حول انتقادات وجهها لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وقال نشأت الاقطش، الذي يرأس الدائرة الإعلامية في الجامعة، لوكالة فرانس برس " تقدمت باستقالتي خشية من تفاقم الجدل بين الطلبة وداخل الجامعة، وحرصا على امني الشخصي". وأعلنت إدارة جامعة بيرزيت الخميس تعيين أستاذا أخرا في إدارة الدائرة الإعلامية، ليحل محل الاقطش، غير أنخها لم توافق على الاستقالة بعد وأنها منحته إجازة لمدة ستة شهور .

وأكد الاقطش انه قدم استقالته، وان الجامعة وافقت على إجازة مؤقتة حتى نهاية آب/أغسطس المقبل. لكنه قال، بأنه سيترك العمل الأكاديمي في الجامعة.  

وكان الاقطش ضيفا على برنامج "الاتجاه المعاكس "الذي بثته قناة الجزيرة القطرية الثلاثاء 19 شباط/ فبراير، مع الكاتب الإسرائيلي ايلي كوهين، حيث وجه الاقطش انتقادات حادة لمنظمة التحرير الفلسطينية، واعتبرها هي والأنظمة العربية "صناعة الماسونية العالمية اوجدتها إسرائيل لحماية نفسها".

وتعرض الاقطش لحملة واسعة من الانتقادات عبر صفحات الانترنت،ومنها مسيرات نظمها طلبة داخل جامعة بيرزيت ضد ما وصفوه ب"التطبيع"، وذلك لظهور الاقطش مع كاتب إسرائيلي على قناة الجزيرة.

واثر موجة الانتقادات للاقطش أصدرت إدارة جامعة بيرزيت بيانا قالت فيه أن الاقطش لم يمثل الجامعة في هذا اللقاء، وقالت إدارة الجامعة بأنها "ترفض أي إساءة أو تشكيك بمنظمة التحرير وأدوارها الوطنية والسياسية والمجتمعية". وقالت الجامعة في بيانها "يؤكد مجلس الجامعة على ضرورة الالتزام بسياسة الجامعة وموقفها الواضح من الاحتلال، ويحمل المجلس المسؤولية الشخصية لمن يخرج عن هذا الموقف".

ـــــــــــــــــــــــ

ع ع/